ما هو علاج جدري الماء عند الاطفال؟

ما هو علاج جدري الماء عند الاطفال

المواضيع

  1. ما هو جدري الماء؟

  2. ما هو علاج جدري الماء؟

تتساءلين ما هو علاج جدري الماء عند الاطفال وسنجيبك على سؤالك هذا ونتوسع في هذا المقال من عائلتي هل كنت تعرفين ان للجدري جانب خطير اكتشفيه معنا الان!

هل انت خائفة من تعرض ابنك لجدري الماء عند الاطفال؟ هل سبق ان تعرض له وتتساءلين حيال العلاج؟ تابعينا للتعرف اكثر على هذا المرض الذي يستهدف الأطفال بالاخص لتكتشفي مواصفاته وطرق علاجه.

ما هو جدري الماء؟

جدري الماء من الامراض المعدية التي تنتقل بين الأطفال بشكل شائع وهو نتيجة للإصابة بعدوى الفيروس النطاقي الحماقي vacilla zoster virus. يظهر طفح جلدي احمر عند الاطفال يؤدي الى الحكة بكثرة وفي معظم الأحيان تكون هذه العدوى بسيطة تضمحل بسرعة خاصة عند الأطفال بلا ترك أي مضاعفات خطيرة ولكن أحيانا قد تؤدي الى التهابات أخرى في الجسم مثل التهاب الرئتين. في معظم الأحيان لن يحتاج الطفل المصاب بجدري الماء الى الادوية ويقتصر العلاج على تخفيف الاعراض حتى نهاية دورة المرض لكن في الحالات الخاصة أي لدى إصابة المريض بنقص في المناعة او خضوعه للعلاج الكيميائي او الاشعاعي للسرطان او ان كانت المريضة حاملا يتوجب اللجوء الى الطبيب من اجل اتخاذ الإجراءات اللازمة. انخفضت اعداد المصابين بجدري الماء بشكل ملحوظ بعد بدء انتشار مطعوم جدري الماء، هذا الفيروس الذي يصل الى المريض عن طريق شخص اخر مصاب به من خلال الرذاذ الناجم عن السعال او العطس او من خلال مشاركة الملابس او المناشف او اغطية الفراش نفسها. يحصل من يصاب بالجدري على مناعة دائمة ضد المرض غير ان الفيروس النطاقي الحماقي قادر على البقاء بخمول في العقد العصبية لدى البعض ما يؤدي الى تنشيطه في أوقات لاحقة بعد سنوات حتى من التقاطه ما يؤدي الى الإصابة بالحزام الناري او الزونا. يصاب أي كان بهذه العدوى مهما كان عمره لكن في اغلبية الاحيان يستهدف المرض من تتراوح أعمارهم بين 5 و9 سنوات.

ما هو علاج جدري الماء؟

في اكثر الأحيان يأتي المرض ويختفي بدون الحاجة للجوء الى الإجراءات العلاجية علما انه ما من علاج نهائي لجدري الماء ويقتصر الأخير على إجراءات لتخفيف الاعراض المصاحبة للإصابة لهذا الفيروس الى ان تنتهي دورة المرض. تبدا هذه الإجراءات باتخاذ التدابير اللازمة من اجل الحد من انتقال العدوى للاخرين وينصح الأطباء في هذه الحالة بالالتزام بالراحة التامة مع تفويت الذهاب الى المدرسة او العمل وتجنب استخدام الأشخاص غير المصابين بالمرض لادوات المريض الشخصية. كما وتعطى مسكنات للالم من اجل تخفيفه بالإضافة الى خفض حرارة الطفل وتحتوي معظم الادوية الموصوفة على الباراسيتامول وهو يعد مركبا امنا للحوامل والأطفال. من الأفضل تجنب المريض للمسكنات التي تحتوي على ايبوبروفين ولا يجوز إعطاء الأطفال الاسبرين بتاتا لتجنب المضاعفات الخطرة الناجمة عنه على غرار فشل الكبد او الوفاة. وتتخذ الإجراءات اللازمة للحد من الحكة لتفادي التهاب الجلد وندبات البثور من هنا أهمية استخدام الكريمات المرطبة والكريمات التي تتضمن مركب الكالامين والأدوية المضادة للهيستامين مثل الكلوفينارامين مع تقصير الاظافر وتنظيفها قدر الإمكان والاستحمام بالماء البارد وارتداء الملابس من القطن الخفيفة. كذلك ينصح الأطباء بشرب كميات كبيرة من السوائل والماء وتفادي المشروبات السكرية والاطعمة الحارة والحامضة والساخنة.

وأخيرا وبعد ان عرفناك على جدري الماء والعلاج المتبع له هل تتساءلين ان كان طفلك يعاني نفسيا؟



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!